منتدى مستغانم الساحرة
أهلا وسهلا بك الى منتدى مستغانم الساحرة اهلا وسهلا بك زائرنا الكريم يشرفنا أن تقوم بالتسجيل إذ رغبت بالمنتدى أما إذا رغبت .

. بقراءة المواضيع تفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.
زوار الموقع
Compteur Global gratuit sans inscription
المواضيع الأخيرة
» نتائج التعليم عن بعد بالمراسلة 2018
الأربعاء يونيو 27, 2018 10:09 am من طرف Admin

» امور تظلم فيها الزوجة زوجها
الإثنين أبريل 02, 2018 7:29 pm من طرف Admin

» كيفية تحضير طبق البيض بالكشير والجبن
الخميس مارس 29, 2018 3:18 pm من طرف Admin

» فتح 40 الف منصب في رسكلة النفايات حسب وزارة البيئة
الأربعاء فبراير 28, 2018 2:33 pm من طرف Admin

» فتح 40 الف منصب في رسكلة النفايات حسب وزارة البيئة
الأربعاء فبراير 28, 2018 2:32 pm من طرف Admin

» حجز الفرض الالكتروني للدراسة بالمراسلة
الأربعاء فبراير 28, 2018 2:11 pm من طرف Admin

»  بالفيديو غزال يحسب أنه اسد ويهاجم زرافةبشراسة.
الإثنين فبراير 05, 2018 1:21 pm من طرف Admin

» جديدمسابقةجديدة في قطاع التربية في شهر فيفري 2018
الخميس فبراير 01, 2018 1:54 pm من طرف Admin

» اعلان عن مسابقة توظيف في إدارة السجون 2018
الأربعاء يناير 10, 2018 2:56 pm من طرف Admin

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
Admin
 
fares512
 
Fares
 

تدفق ال RSS


Yahoo! 
MSN 
AOL 
Netvibes 
Bloglines 



قصة الغولة.

اذهب الى الأسفل

قصة الغولة.

مُساهمة من طرف Admin في الثلاثاء نوفمبر 28, 2017 1:10 pm

يحكى في قديم الزمان أن غولة كانت تسكن

وحدها  وكانت هذه لديها خيرات من الأراضي الزراعية والحيوانية

كثيرة .

وفي يوم من الايام  كان رجل وزوجته ولديه  طفل رضيع

كانو يمشون من بلد إلى بلد  حتى  تصادف مرورهم أمام مسكن

الغولة وكانو عطشى كثيرا فدخلوا وطلبة منها كوب من الماء

فلبت الغولة طلبهم وسقتهم من الماء   ورأت فيهم  انها لقت

فريستها وطلبت منهم أن يبقوا ويتغذو عندها فلم يمانع

فقصو عليها قصتهم وأنهم يبحثون عن مسكن وعيش كريم

فقالت لهم الغولة  اريدكم أن تبقو  عندي  ولكي تقنعهم قالت

انا أصبحت عجوزا وانا اسكن وحدي ولدي خيرات كثيرة  ولم

اجد من يهتم بهم ويحرث لي اللا رض  ويزرعها، وزوجتك  تحلب

الأبقار والماعز وتهتم بالمنزل ،وان لا احتاج الا زوجتك أن تطبخ

وتحضر لي الاكل،فوافق الرجل وزوجته على البقاء  للعيش

معها


فأصبح الرجل يقوم باكرا ويذهب للعمل في الارض  وزوجته

تطبخ الاكل  وتلتحق بزوجها  الى الأرض  ومعها الاكل  ،

وتترك ابنها الرضيع نائم في المهد

كل يوم على هذه الحالة  حتى جاء اليوم الذي اشتهت الغولة الرضيع

وارادت أن  تقوم باكله، فوضعته في  فمها , وفجأة سمعت أن


صوت قادم الى غرفة الرضيع  فتركت الرضيع ووضعته في مهده

وبه اثار اللعاب واذا هي ام الرضيع، فذهبت المرأة لرضيعها. كي تتفقده

فوجدت اثار اللعاب على رضيعها، فشكت في الغولة ولما جاء

المساء جاء زوجها اخبرته ماذاوجدت على الطفل وأخبرته بشكلها

في الغولة  فثار الزوج  على زوجته واخبرها  بان الغولة  تقدم

لهم كل شيء بدون مقابل وان زوجته تخلق المشاكل،

وكانت الغولة تستمع ، لان الزوج المسكين كان يحس أن الغولة مثل امه
وفي الصباح الباكر ذهب الزوج  الى العمل في الارض باكرا كالعادة

واذا بزوجته تحزن امتعتها ورضيعها وتفر من بيت الغولة بدون

ان تراها.

فذهبت هي ورضيها  بعيدا حتى وصلو قرية صغيرةقصت المرأة قصتها  

عليهم فاستقبلوها وقدموا لها منزل ومأوى.


واذا بالزوج لم تلحق به زوجته بالغذاء  فرجع مبكرا من العمل

فلم يجد زوجته بالبيت فسأل الغولة عنها  فأخبرته بأنها لم تراها

اليوم فقال لها بأنه أخبرته زوجته بنك اتش أكل الرضيع

فنكرت الغولة الأمر  وفكرت بأنها فقدت فريستين وأنها لن تضيع هذا


الرجل من الاكل.
وأعطته أوامر أن يحضر لها بعض  الحطب  ويكون كثير  لكي

تطهو الاكل لهما   فذهب الرجل إلى الغابة وأحضر الكثير من الحطب

واتى به إلى الغولة  وعندما حان وقت الضلام  ادخلته داخل غرفة

وأغلقت الباب وأخبرته أن يشعل النار  فأشعل النار


فطلبت منه أن ينزع ملابسه فنزع ملابسه وهنا في اللحظة فقط بدأ يفكر

في كلا م زوجته  فطلبت منه الغولة أن يدهن جسده بالزبدة

ففعل ففعل ذالك  وبعدها أخبرته بأنها سوف تأكله

فقالت له اقترب من النار فاقترب وطلبت أن يخبرها من اين تبدأ تأكله

الغولة ،من اين أكلك اولا.

الرجل .كليني من الاذن التي لم تسمع زوجتي.

الغولة .من اين أكلك اولا.

الرجل .كليني من الرجل التي لم تتبع زوجتي.


فقامت بطهه وأكله

وبعد سنوات سمعت الزوجة أن الغولة اكلت زوجها وانتشر الخبر في

هذ ه القرية التي يسكن فيه  الطفل الذي كان رضيع

واذا بالطفل أصبح يكبر ويذهب يلعب مع الاطفال وفي بعض الأحيان

يتشاجر معهم فاصبحو يقول له أن ابن الرجل الذي أكلته الغولة

فأصبح يغضب كثيرا ويأتي ويسأل امه وهي تنكر ما قله له الاطفال

حتى أصبح كبير فأخبرته الام الحقيقة فقرر الشاب الانتقام لمقتل أبيه
والانتقام من الغولة ،فاصبح يتدرب ليلا ونهارا حتى أصبح شاب قوي

فطب من والدته أن تذهب به اين توجد الغولة فذهبت الام مع الشاب

ولما وصلو عند الغولة لم تتعرف عليهم ولم. يخبرها من هم

فاستقبلتهم الغولة وكالعادة طلبت منهم العيش معها وقالت من لم تجد أحد
يساعدها باعملها وان كل شخص يأتي عندها يذهب بسرعة.

فوافق الشاب ووالدته.

فأخبرته والدة الشاب أن تحضر لها الاكل ففعلت المرأة

وعملت لها فيه السم فماتت أعطت الاكل الغولة فماتت


على الفور وذهب الشاب وأخبر من كانو يوما يقلون له أن اب الرجل

الذي اكلته الغولة واصبح الكل يحترموه ويقدروه

واخذ كل ارزاق الغولة ووزعها على الفقراء والمساكين

توتة وخلصت الحكوتة.

Admin
Admin
Admin

المساهمات : 248
نقاط : 769
عضو نشيط : 0
تاريخ التسجيل : 12/12/2016

http://mostaren.yoo7.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى